التضامن الدولي هو رِقّة الشعوب - تشي غيفارا

 

لجنة التضامن اللبنانية
 لتحــريــر المعتقلــين
 الـكوبيين الخمـسة

Español

English

Français

البداية

   

 

 

  

Time in Safford -
 
Time in Jesup -
 
Time in Adelanto -
 
Time in McCreary -
 
Time in Marianna -
 
Time in Havana -
 
Time in Beirut -
 
 

 

ملتقى التضامن العربي ـ الكوبي في دمشق اليوم.. العطار وبلال لسيرانوس: يربطنا تاريخ حافل بالنضال

 

دمشق
صحيفة تشرين
الصفحة الاولى
الخميس 1 تشرين الأول 2009
أكدت الدكتورة نجاح العطار نائب رئيس الجمهورية خلال لقائها أمس رئيسة جمعية الصداقة الكوبية مع الشعوب كينيا سيرانوس بيغ أهمية توسيع التعاون بين سورية وكوبا في مختلف المجالات ولاسيما في المجال الثقافي بالنظر إلى القيم الفكرية والنضالية المشتركة التي يحملها الشعبان الصديقان.

ونقلت «سانا» عن الدكتورة العطار قولها: إن ما يربط سورية بكوبا تاريخ نضالي حافل بالعمل المشترك ضد العنصرية والهيمنة الاستعمارية وبمناصرة قضايا شعوب العالم العادلة ودعم حقها في تقرير مصيرها واسترجاع حقوقها منوهة بهذا الصدد بمواقف كوبا الثابتة في دعم نضال الشعب العربي ضد الاحتلال الإسرائيلي وتأييدها لاسترجاع حقوقه المشروعة. ‏

وجددت الدكتورة العطار موقف سورية الداعم لنضال كوبا في مواجهة الحصار المفروض عليها وتأييدها لرفع هذا الحصار في أقرب وقت.

من جانبها عبّرت رئيسة جمعية الصداقة الكوبية مع الشعوب عن رغبة كوبا بتوسيع التعاون مع سورية ولاسيما في المجال الثقافي عبر إقامة النشاطات الثقافية المتبادلة واللقاءات التضامنية مع قضايا الشعوب العادلة. ‏

وأعربت عن تقديرها لمواقف سورية الداعمة لرفع الحصار عن كوبا مشيرة إلى دعم سورية القوي في اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة المنعقدة حالياً في نيويورك لقرار رفع الحصار المفروض على الشعب الكوبي منذ أكثر من خمسين عاماً. وجرى خلال اللقاء التطرق للمؤتمر التضامني مع كوبا الذي سيقام في دمشق اليوم وغداً. ‏

حضر اللقاء الوفد المرافق للسيدة سيرانوس بيغ والقائم بالأعمال في السفارة الكوبية بدمشق. ‏

كما التقى الدكتور محسن بلال وزير الاعلام مساء أمس كينيا سيرانوس بيغ واكد خلال اللقاء اهمية العلاقات الثنائية بين سورية وكوبا وضرورة تعميق التعاون على مختلف الصعد ولاسيما على مستوى التواصل الاعلامي لما يربط البلدين من علاقات صداقة جمعت الشعبين عبر عقود طويلة. ‏

وقال الوزير بلال: إن كوبا كانت دائما وما زالت داعمة بمواقفها المشرفة للقضايا العربية العادلة وخاصة نضال الشعب الفلسطيني ضد الاحتلال الاسرائيلي وحقه المشروع باقامة دولته المستقلة، مضيفا: إن سورية أدانت الحصار الاقتصادي الظالم المفروض على كوبا وتؤكد ضرورة رفعه وانهائه. ‏

وبين وزير الاعلام أن انعقاد المؤتمر التضامني مع كوبا الذي سيقام في دمشق اليوم وغداً بمشاركة 62 شخصية من 11 دولة يعبر عن تضامن الشعب السوري مع الشعب الكوبي في نضاله ضد هذا الحصار. ‏

من جانبها اعربت كينيا سيرانوس بيغ عن تقديرها لمواقف سورية الداعمة لرفع الحصار عن كوبا مشيرة الى ان سورية وكوبا تتقاسمان قيماً تاريخية ورموزاً نضالية ما جعل علاقتهما متينة وقوية. ‏

حضر اللقاء القائم بالاعمال في السفارة الكوبية بدمشق.  

وتبدأ اليوم في مجمع صحارى بدمشق فعاليات الملتقى التضامني العربي ـ الكوبي الذي تقيمه جمعية الصداقة السورية ـ الكوبية على مدى يومين بمشاركة نحو 100 شخصية عربية وكوبية. ‏

وتتركز محاور الملتقى حول الحصار ومخالفة القانون الدولي وحقوق الإنسان وقانونية احتجاز أسرى الجولان في إسرائيل والأسرى الكوبيين الخمسة في الولايات المتحدة الأميركية. ‏

كما يستعرض المشاركون أهمية العلاقات الكوبية ـ العربية والموقف الكوبي من القضايا العربية ولاسيما بعد العدوان الإسرائيلي. ‏

 

 

عودة الى أعلى أغلق الصفحة إبدي رأيك عودة أرسل الى صديق إطبع الصفحة
 

لجنة التضامن اللبنانية لتحرير المعتقلين الكوبيين الخمسة
 
lebanese4cuban5@gmail.com
webmaster@lebanese4cuban5.com